تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس

شالة هو موقع أثري تم ضمه للتراث العالمي لليونسكو. لهذا، فمنصة شالة تضفي رمزية خاصة على مهرجان موازين الذي يتطلع باستمرار إلى المستقبل مع حرصه الدائم على تكريم أجمل و أعرق الأنواع الموسيقية العالمية. هنا، في هذا المكان الشاعري الحافل بالأفكار الحالمة، تستقبل منصة شالة أهم الفنانين في حفلات لا تنسى يكتشف الجمهور خلالها موروثات غنائية أصيلة لا زالت تتمتع بقوتها، بجرأتها و بسحرها.

العنوان : شالة، موقع تاريخي

حقوق النشر 2018 جمعية مغرب الثقافات ©